اضطرت طائرة ركاب للهبوط اضطراريا في اليونان، بعد أن تعرض قائدها لحالة إغماء على ارتفاع 30 ألف قدم.‏
وكانت الطائرة التابعة لشركة "جت 2" متجهة، يوم الثلاثاء الموافق 23 أغسطس/ آب، الجاري من مطار برمنغهام إلى أنطاليا في تركيا، لكن بعد إغماء قائد الطائرة قام مساعده في الكابينة على الفور بالتحرك سريعا وهبط اضطراريا في اليونان، بسبب ما وصفته شركة الطيران بـ"حالة طبية طارئة"، وفقا لصحيفة "مترو" البريطانية.
وشعر ركاب الطائرة أن هناك خطأ ما عندما كان هناك اضطراب وقع في مقدمتها. 
وقال أحد الركاب: "بينما كنا جميعا جالسين، لاحظنا شيئا ما يحدث في مقدمة الطائرة، واعتقدنا في البداية أن شخصا ما قد أصاب نفسه في المرحاض أثناء تعرضه للاضطراب، لكن ثم قيل لنا إننا هبطنا في مطار ثيسالونيكي باليونان بسبب حالة طبية طارئة على متن الطائرة".
وأضاف أن الموظفين بذلوا "كل ما في وسعهم" لإخبارالركاب بشأن إغماء قائد الطائرة، بمجرد خروجهم من الطائرة إلى صالة المطار.
ولم يُسمح للركاب بالنزول من الطائرة لحين قيام سيارة إسعاف بنقل الطيار الفاقد وعيه، وهو الأمر الذي استغرق أكثر من ساعة.
ولا تغطي شركة "جت 2" حالات الطوارئ الطبية في سياسة التعويضات الخاصة بها، ما يعني أن الركاب المتأخرين لم يتلقوا أي تعويض.