أكد وزير الخارجية والمغتربين الدكتور فيصل المقداد أن كيان الاحتلال الإسرائيلي “يلعب بالنار” ويعرض الأوضاع الأمنية والعسكرية في المنطقة للتفجير.

وقال المقداد في تغريدة له نشرها حساب الخارجية على تويتر: إن سورية لن تسكت في مواجهة الاعتداءات الإسرائيلية المتكررة وسيدفع الإسرائيليون الثمن عاجلا أم آجلاً.

وأضاف المقداد: سورية صمدت وستصمد ولن تتراجع عن مواقفها وعلى العدو الإسرائيلي أن لا يراهن أو يخطئ في الحسابات، ويتوهم أن سورية ستغير من مواقفها.

وتابع المقداد: على الولايات المتحدة والدول الغربية أن تتحمل المسؤولية عن تشجيع (إسرائيل) على التمادي في العدوان وتهديد السلم والأمن في المنطقة والعالم.

وكانت وسائط الدفاع الجوي في الجيش العربي السوري تصدت الليلة الماضية لعدوان إسرائيلي بالصواريخ استهدف نقاطاً بريف دمشق وأسقطت عدداً من الصواريخ كما استهدف العدو الإسرائيلي مطار حلب الدولي بضربة صاروخية أدت إلى وقوع أضرار مادية بالمطار.