اعترف مفوض الأمن والخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل بأن مواطنين أوروبيين سئموا من  العقوبات المفروضة على روسيا التي أرهقتهم.


وفي التفاصيل، أقر رئيس دبلوماسية الاتحاد الأوروبي بأن مواطني دول أوروبية محددة تعبوا من العقوبات التي فرضت على روسيا، وهم قلقون حيال فصل الشتاء المقبل، ووعد بأن يشرح لهم "ضرورة" سياسة العقوبات.

وقال بوريل متحدثا عبر الفيديو في المؤتمر البرلماني للاتحاد الأوروبي في براغ: "لا يجب إعطاء روسيا فرصة لاستخدام الإعياء من العقوبات التي تعاني منها بعض بلداننا. وسيستمر اختبار الصلابة هذا. يجب أن نتحدث إلى مواطنينا وأن نشرح كيف تبدو مسؤوليتنا في الأزمة الحالية (في أوكرانيا)، والتأكيد أيضا على أهمية الجهود الخاصة بالقضاء على اعتمادنا الاستراتيجي في مجال الطاقة على روسيا".

المصدر: تاس.