أكد مصدر في الطب الشرعي لـ “الوطن” أن المعلومات الأولية تشير إلى إثبات وفاة الشباب حامد البارودي نتيجة إعطاءه إبرة روسيفلكس من قبل الممرض المناوب، في مشفى الغزالي بدمشق.

وبين المصدر أنه تم إصدار أمر من النيابة العامة بتوقيف الممرض المناوب، مشيراً إلى أن التحقيقات مازالت جارية حتى الآن، لكشف التفاصيل الكاملة.

وأكدت مصادر إعلامية، اليوم الجمعة، أنه تم تشميع مشفى الغزالي بدمشق، على خلفية حادثة الإهمال الطبي التي أودت بحياة الشاب البارودي البالغ من العمر 22 عاماً.

نغم النجار - الوطن