قررت النيابة العامة في تونس إطلاق سراح رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي مع استكمال التحقيق معه في القضية المعروفة باسم "التسفير" المتهم فيها الغنوشي وآخرين بتسهيل تسفيير إرهابيين إلى بؤر التوتروخاصة سوريا.
وقال سمير ديلو محامي الغنوشي إن "النيابة العمومية بالوحدة الوطنية للأبحاث في قضايا الإرهاب قررت الإبقاء على رئيس حركة النهضة راشد الغنوسي في حالة سراح بعد استكمال استنطاقه في قضية ما يعرف التسفير".
وبحسب موقع "موزاييك" من المنتظر أن يمثل الغنوشي وبقية المحتفظ بهم أو الذين تم ابقاؤهم في حالة سراح اليوم الأربعاء أمام القطب القضائي لمكافحة الإرهاب.