حذر رئيس الحكومة السلوفاكية السابق روبرت فيتسو من أن قبول أوكرانيا في حلف شمال الأطلسي (ناتو) سيمثل خطوة نحو حرب عالمية ثالثة وتخليا عن كل الاتفاقات الموقعة بين الدول العظمى.

وكتب فيتسو على موقعه الإلكتروني: “من الجنون تفكير الاتحاد الأوروبي بمثل هذه الخطوة التي من شأنها أن تفاقم التوتر الدولي بدلاً من إعداد وتطبيق استراتيجية سلمية لإنهاء الحرب في أوكرانيا، والتخلص من التبعية للسياسة الخارجية الأمريكية”.

وأشار إلى أن أوكرانيا تقاد بشكل كامل من قبل الولايات المتحدة، وأنه تم اختيارها من قبل أعداء السلام وأنصار الحرب كساحة لتحقيق مصالحهم.