فازت اليوم الطفلة السورية شام البكور بلقب بطل تحدي القراءة العربي الذي تقيمه دولة الإمارات العربية المتحدة بنسخته السادسة هذا العام وتشارك فيه سورية للمرة الأولى.

وتنافست الطفلة شام ذات السبع سنوات على اللقب الى جانب 18 مشاركاً مثلوا 18 دولة عربية.

وتشترط مسابقة تحدي القراءة العربي التي بدأت قبل 6 أعوام، قراءة 50 كتاباً كشرط أولي لدخول المنافسة وشارك في نسختها لهذا العام 22 مليون طالب من 92 ألف مدرسة في مختلف الدول العربية وجالياتها حول العالم.

وحظيت مشاركة الطفلة شام باهتمام إعلامي محلي وعربي لكونها أصغر متسابقة بالتحدي، وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي العديد من الفيديوهات واللقاءات للطفلة وهي تتحدث باللغة العربية الفصحى بطلاقة متميزة.

ولتشجيع الطفلة شام احتشد عدد من طلاب مدرسة دار السلام اليوم وتابعوا عبر الفيديو حفل إعلان النتائج النهائية في مسابقة تحدي القراءة العربي المقام بدبي.

وضم الوفد السوري المشارك في التصفيات النهائية بدبي أيضاً المشرفة حنين العبد الله إضافة إلى الطلاب الذين حصلوا على المراتب التسع الأولى على مستوى سورية، حيث خصص القائمون على مبادرة التحدي لهم زيارة تكريمية إلى دبي يتخللها برنامج ترفيهي مدته خمسة أيام.

حضر حفل التتويج عن الجانب السوري وزير التربية الدكتور دارم طباع والمنسق العام للمبادرة في سورية علي العباس.
وعبرت والدة شام  عن سعادتها الغامرة لحصول ابنتها المرتبة الأولى بعد تنافس كبير مع متسابقين على مستوى عال من الثقافة والعلم ،موجهة كلمة شكر لكل من ساهم في دعم شام ووقف معها منذ البداية كادر مدرستها “صبحي الداية” وخاصة مديرتها ليلى حمامي والمنسقة لمادة اللغة العربية لينا ديبو وجميع الداعمين ولاسيما وزارة التربية والممثلة بوزيرها الدكتور دارم طباع . وتهدي شام حسب ما نقلت إلينا والدتها فوزها باللقب إلى سورية الحبيبة قيادة وجيشاً وشعباً .