أفاد تقرير لموقع "بليد نيوز"، السبت، برصد إصابات بفيروس كورونا المستجد، على متن سفينة تحمل مغاربة قادمين من إيطاليا.

وتمّ إغلاق السفينة لساعات قبالة مالقا جنوبي إسبانيا، وعلى متنها 559 راكبا من جنوب إيطاليا، حيث كان من المقرر رسوها في ميناء طنجة على البحر المتوسط، السبت، حسبما ذكرت مصادر الميناء.

وتحدثت مصادر عن ظهور ثلاث حالات مؤكدة الإصابة بمرض كوفيد-19، بين صفوف الركاب القادمين من جنوى الإيطالية على متن السفينة التابعة لشركة "جي إن في".

البنك الدولي يشيد باستجابة المغرب السريعة لأزمة كورونا
البنك الدولي يشيد باستجابة المغرب السريعة لأزمة كورونا

وأبلغت وفق المصادر السلطات المغربية بهذه الإصابات، الأمر الذي جعل المسؤولين في ميناء طنجة يأمرون بوقف الباخرة مكانها، حتى الانتهاء من الإجراءات الضرورية في مثل هذه الحالات.

جدير بالذكر أن ميناء طنجة يشهد مؤخرا، استنفارا كبيرا لتشديد التدابير الاحترازية والإجراءات الوقائية للكشف المبكر عن أي حالة واردة للإصابة بفيروس كورونا المستجد، خاصة ضمن البواخر القادمة من فرنسا وإيطاليا. 


ويمثل اكتشاف إصابات بكوفيد-19 بين صفوف ركاب السفينة تساؤلات حول فعالية الشروط الموضوعة لدخول البلاد، ولاسيما اختبار "PCR" سلبي يعود لأقل من 48 ساعة، بالإضافة إلى اختبار آخر مصلي.

وأعلنت وزارة الصحة المغربية، السبت، تسجيل 289 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، و260 حالة شفاء، وخمس حالات وفاة خلال الـ24 ساعة المنصرمة، حسبما ذكرت وكالة المغرب العربي للأنباء.

وأوضحت رئيسة مصلحة الأمراض الوبائية بمديرية علم الأوبئة ومكافحة الأمراض بالوزارة، هند الزين، في تصريح صحفي، أن الحصيلة الجديدة رفعت العدد الإجمالي لحالات الإصابة المؤكدة بالمملكة إلى17 ألف و15 حالة منذ الإعلان عن أول حالة في 2 مارس الماضي، ومجموع حالات الشفاء التام إلى 14 ألف و620 حالة بنسبة تعاف تناهز 86 في المئة، فيما ارتفع عدد الوفيات إلى 269 حالة.

سكاي نيوز