أحيل رئيس مجلس بلدية جديدة الفضل بريف دمشق عمار العلي للقضاء بعد التأكد من تورطه بـ 8 مخالفات خلال فترة الحجر الصحي على البلدة التابعة إدارياً لمحافظة القنيطرة.

وعن تلك المخالفات قال محافظ القنيطرة طارق كريشاتي لتلفزيون الخبر: “بعد ورود العديد من الشكاوى حول مخالفات تتم في البلدة، تم ضبط 8 مخالفات تورط بها رئيس مجلس بلدية جديدة الفضل خلال فترة تطبيق الحجر الصحي على البلدة بسبب فيروس كورونا”.

وأضاف المحافظ أنه “توجّه لبلدة جديدة الفضل يوم الاثنين، وعقب الانتهاء من انتخابات مجلس الشعب مباشرة، قام نائب رئيس المكتب التنفيذي في القنيطرة حسن إسحاق وبالتعاون مع رئيس المكتب الفني، بجرد وإحصاء وتنظيم ضبوط لـ 8 مخالفات في البلدة”.

و”شملت المخالفات، التقصير الخدمي في البلدة خلال فترة الحجر الصحي وعدة مخالفات بناء بينها إقامة طوابق إضافية تم هدمها بعد ثبوت مخالفتها.”

وأكد كريشاتي “أنه تمت إحالة المخالفين والمقصرين بمجلس البلدة ومن بينهم رئيس بلدية جديدة الفضل للقضاء، إلا أن الأخير حتى اللحظة متواري عن الأنظار.”

ومن بين المخالفين: شرطي البلدية ومهندس المكتب الفني الذي كان قائماً على رأس عمله خلال فترة الحجر وعدد من أعضاء المجلس البلدي للنيابة العامة.

وعن تعيين رئيس مجلس بلدية جديد، أكد محافظ القنيطرة طارق كريشاتي لتلفزيون الخبر أنه سيصار لتعيين رئيس مجلس جديد بعد اتخاذ إجراءات قانونية بهذا الإطار.

يذكر أنه سيتم توجيه كتاب لوزير الإدارة المحلية، وتكليف بديل، ريثما يتم إجراء انتخابات واختيار شخص مناسب، بحسب ما ذكر المحافظ.

تلفزيون الخبر – دمشق