قالت الشرطة في مدينة سياتل الأمريكية إن نحو 60 من ضباطها أصيبوا خلال الاحتجاجات في المدينة التي رافقتها أعمال الشغب، وتم اعتقال 47 مشاركا في هذه الاحتجاجات.

ويأتي هذا خلال أكبر احتجاج لحركة (حياة السود مهمة) في مدينة سياتل منذ أسابيع، على إثر اشتباكات عنيفة بين ناشطين وضباط  شرطة اتحاديين في مدينة بورتلاند المجاورة لسياتل.

وقالت ادارة الشرطة في بيان ان "الإصابات بين أفراد الشرطة تتراوح بين كدمات وحروق، وجرى احتجاز 47 شخصا على خلفية الاشتبكات.

إلى ذلك أعلنت الشرطة في وقت سابق عن إصابة 59 ضابط شرطة، أحدهم نقل إلى المستشفى.

ونشرت الشرطة في موقعها على الإنترنت صورا للمصابين في صفوفها، منوهة بأن المتظاهرين ألقوا بالحجارة والزجاجات على أفراد الشرطة.

وفي الوقت نفسه، شهدت بورتلاند، كبرى مدن ولاية أوريغون، حيث تجري تجمعات احتجاجية منذ نحو شهرين، صدامات جديدة ليل الجمعة/ السبت بين متظاهرين والشرطة.

المصدر: وكالات