تسببت إجراءات الحجر الصحي في العديد من دول العالم، بقيام الكثير من الموظفين بنقل وظائفهم معهم الى منازلهم والعمل عن بعد، وساهمت التكنولوجيا بشكل كبير في سهولة العمل المنزلي ولم يقتصر الأمر عند هذا الحد فحسب حيث شمل ذلك حدوث اجتماعات للعمل عن طريق برامج خاصة جمعت أكثر من شخص بنفس الوقت.

ورافق ظهور هذا النوع من الاجتماعات عدد من الطرائف والتي كان آخرها، ما جرى مع مستشار عمدة مدينة دنيدن في نيوزيلندا، دافيد بينسون بيب، والذي شارك بأحد اجتماعات العمل عن طريق أحد البرامج الخاص بالمحادثة.

فعندما أعلن المشاركون بالاجتماع إعطاء وقت للاستراحة، قام دافيد باستغلال هذا الوقت ليزيل الغبار عن بعض الأثاث الموجود بجواره.

الى أنه نسي إطفاء كاميرته ليظهر خلال عملية التنظيف، بأنه لايرتدي سروالا وإنما فقط يرتدى سترة الطقم الخاص في القسم الأعلى، مكتفيا بملابسه الداخلية في القسم الأسفل، ليثير الفيديو سخرية على مواقع التواصل الاجتماعي.