ألقى قسم شرطة المزة بدمشق القبض على أفراد عصابة قاموا باستدراج سائق سيارة ومحاولة قتله، كما ألقى قسم شرطة الحفة باللاذقية القبض على شريكهم القاتل واسترداد السيارة المسلوبة.

ونقل موقع وزارة الداخلية أن “قسم شرطة المزة الغربي في دمشق أُخبِر بوجود شخص يستغيث ضمن منزل في حي (المزة 86 )، حيث توجهت دورية من القسم إلى المكان وشاهدت رجل في المنزل بالعقد الخامس من العمر مضرج بالدماء ومصاب بعدة طعنات قاتلة على الرأس”.

وكان يوجد على عنق الرجل سلك معدني وسلك كهربائي ملفوفين بقصد شنقه وكان يلفظ أنفاسه الأخيرة فتم إسعافه فوراً إلى المشفى.

وبعد جمع المعلومات والأدلة تبين أن المغدور يدعى ( علي . ن ) ويعمل سائق سيارة تكسي على خط (دمشق ــ اللاذقية) وتم استدراجه من قبل عصابة سلب بقصد سرقة سيارته وقتله.

وتمكن قسم شرطة المزة الغربي من معرفة هوية أفراد تلك العصابة وقام بإلقاء القبض على اثنين منهم في محلة المزة وهما المدعوان (محمد . ع) و(سقراط . ع)، وبالتحقيق معهما اعترفا بالتخطيط لعملية السلب بالاشتراك مع شخص يدعى ( مازن . ن) وإنهما رفضا فكرة القتل بينما أصر الأخير على ذلك ونفذ جريمته وهرب إلى محافظة اللاذقية بسيارة المغدور.

وتمكن مركز الأمن الجنائي في الحفة بمحافظة اللاذقية من إلقاء القبض على الفاعل المدعو ( مازن . ن ).

وبالتحقيق معه اعترف بإقدامه على استدراج السائق المغدور مع سيارته نوع ( كيا ريو ) إلى الشقة المستأجرة في حي ( المزة 86 ) وقتله عن طريق ضربه بعصا خشبية وربطه بسلك معدني وكبل كهربائي وسلب سيارته والتوجه بها إلى محافظة اللاذقية بالاشتراك مع المقبوض عليهما.

يذكر أنه بتدقيق وضع المقبوض عليهما، تبين أنهما من أرباب السوابق بجرائم السلب وسرقة السيارات، ومازالت التحقيقات مستمرة معهم وسيتم تقديمهم إلى القضاء المختص لينالوا جزاءهم العادل.