شهدت مواقع التواصل الاجتماعي موجة جدل واسعة عقب تداول مقطع فيديو للخبير الفلكي اللبناني ميشيل حايك، يتوقع فيه قبل مدة ما حدث اليوم في لبنان من انفجار مدمر في بيروت تسبب بكارثة وطامة كبرى.

ويظهر المقطع المتداول على نطاق واسع  ، ميشال حايك وهو يقول:”جمر تحت الرماد وام المعارك في مرفأ بيروت.”

وتعجب ناشطون بأن توقعات المنجم اللبناني حدثت بالفعل وما زاد عجبهم هو ذكره لمكان الانفجار بالتحديد الدقيق، ما جعل نشطاء يشكون بأن يكون الأمر مجرد صدفة.

وسبق أن توقع حايك وفاة الإعلامية اللبنانية نجوى قاسم وكذلك اغتيال الشهيد قاسم سليماني قبلها بأيام.

وتداول مغردون في يناير الماضي جزءًا من الحلقة التي تنبأ فيها حايك بوفاة الإعلامية نجوى قاسم حيث قال “هناك وجه لبناني في الإمارات سيتصدّر الأخبار”، ليتم الإعلان بعدها يومين عن وفاة الإعلامية اللبنانية نجوى قاسم داخل منزلها في دبي.

كما تنبأ “حايك” بما حدث لقاسم سليماني، القيادي بالحرس الثوري الإيراني حين قال “سليماني يوّسع دائرة الخوف، حوله وعليه”، ليعلن التلفزيون العراقي بعدها عن استشهاد قاسم سليماني برفقة قادة بالحشد الشعبي العراقي جراء غارة عسكرية أمريكية.

 

وكان اللبناني ميشال حايك كشف عن تنبؤاته الجديدة للعام 2020 متطرقا لما يتوقعه لدول منها المملكة العربية السعودية، وذلك بعد أن برزت توقعاته للعام الماضي 2019 والتي تنبأ فيها بتردد اسم عبدالعزيز الفغم، الحارس الشخصي السابق للعاهل السعودي، الملك سلمان بن عبدالعزيز، وهو ما اسقطه نشطاء على أنه تنبؤ بمقتله نهاية سبتمبر 2019.