اكتشف أحد هواة البحث عن الكنوز واحدا من أهم كنوز العصر البرونزي التي عثر عليها في اسكتلندا، من ضمنها مجوهرات وسيف عمره ثلاثة آلاف عام.

قال كاشف المعادن ماريوس ستيبين إنه "كان يرتجف من السعادة" عندما اكتشف هذا الكنز في يونيو في حقل بالقرب من قرية بيبلز، على بعد حوالي 36 كيلومترا جنوب إدنبرة.

وأضاف "اعتقدت أنني لم أر شيئا كهذا من قبل وشعرت منذ البداية أن هذا قد يكون شيئا مذهلا وقد اكتشفت للتو جزءا كبيرا من التاريخ الاسكتلندي".

واتصل ستيبين وأصدقاؤه بوحدة الاكتشافات التابعة للحكومة الاسكتلندية وخيموا في الحقل لمدة 22 يوما حيث اكتشف علماء الآثار مجموعة القطع الأثرية.

وشملت القطع الأثرية طاقم أحزمة خيول كاملة وحلية معدنية وخواتم وزخارف وسيف لا يزال في غمده وأغطية محاور من عربة خيل.

ووضعت المجموعة الأثرية، والأوساخ من حولها، حاليا في مركز المتاحف الوطنية في إدنبرة.

وقالت إميلي فريمان، رئيسة وحدة الاكتشافات، إنه "اكتشاف مهم على الصعيد الوطني". إنه ثاني كنز من العصر البرونزي يتم استخراجه في اسكتلندا.

وأضافت: "لقد كانت فرصة رائعة لنا ليس فقط لاستعادة القطع الأثرية التي تعود للعصر البرونزي، ولكن أيضا المواد العضوية".

وأشارت رئيسة وحدة الاكتشافات إلى أنه "لا يزال هناك الكثير من العمل الذي يتعين القيام به لتقييم القطع الأثرية وفهم سبب دفنها".

سكاي نيوز