في إطار المتابعة المستمرة والحثيثة لإلقاء القبض على تجار المواد المخدرة ومروجيها، وبناءً على المعلومات الواردة إلى إدارة مكافحة المخدرات عن مكان وجود تاجر مخدرات خطير في محافظة ريف دمشق.

ومن خلال المراقبة ورصد تحركات المذكور، تمكنت إدارة مكافحة المخدرات من إلقاء القبض على التاجر نفسه، والذي يوجد بحقه أكثر من/40/ طلباً وإذاعة بحث ونشرات شرطية، جميعها بجرائم ترويج المواد المخدرة والمتاجرة بها، حيث صودر منه سلاح حربي حاول استخدامه أثناء إلقاء القبض عليه لكن تمت السيطرة على الوضع.

ومازالت التحقيقات مستمرة مع المقبوض عليه لكشف جميع المتورطين معه بتجارة وترويج المخدرات، لاتخاذ الإجراءات اللازمة بحقهم.