وصلت إلى مطار دمشق الدولي مساء اليوم طائرة تابعة لـ “السورية للطيران” تقل 250 سورياً قادمة من مصر وذلك في إطار الجهود الحكومية لإعادة العالقين في الخارج.

وفور وصول القادمين إلى مطار دمشق الدولي تم اصطحابهم لإجراء فحص “البي سي آر” الخاص بالكشف عن الإصابة بفيروس كورونا وفي ضوء نتيجة الفحص سيتم السماح لهم بالعودة إلى منازلهم وفق الدكتورة هزار رائف مدير صحة دمشق مبينة في تصريح للإعلاميين أنه سيتم استقبالهم في فندق إيبلا الشام مدة 24ساعة ريثما تظهر نتيجة الفحص فمن كانت نتيجته إيجابية يتم حجره مدة 14 يوما واذا كانت سلبية يتم السماح له بالذهاب لمنزله.

وأوضحت الدكتورة رائف أن الرحلة الحالية ضمت مواطنين سوريين من مختلف الشرائح العمرية “موظفون وطلاب وعائلات” لافتة إلى أن هناك قوائم مسجلة تضم أسماء مواطنين راغبين بالعودة إلى البلاد سيتم ترتيب إجلائهم لاحقا بناء على جدول زمني وفترات محددة حيث ستكون هناك مسافة زمنية بين الرحلة والأخرى حتى يتسنى للجهات المعنية تنظيم إجراءات استقبالهم وتقديم الخدمات المناسبة لهم منوهة بالجهود التي تبذلها الحكومة بهذا الإطار.

وأعلنت وزارة النقل أمس أنها ستسير أيضا رحلة للسورية للطيران لإجلاء الرعايا السوريين من الكويت يوم الجمعة 4 أيلول القادم.

وكانت وزارة الداخلية دعت المواطنين السوريين الراغبين بالعودة إلى سورية إلى التواصل مع السفارات في “القاهرة ومسقط وأبوظبي ودبي وعمان والكويت والخرطوم والمنامة وموسكو والجزائر وبغداد” لتسجيل طلب رغبتهم بالعودة إليها ليتسنى للفريق الحكومي الخاص إعداد برنامج رحلات السورية للطيران ضمن خطة الجهود الحكومية لإعادة المواطنين السوريين من الخارج.

وبدأت السورية للطيران منذ الرابع من أيار الماضي بتسيير رحلات لإجلاء الرعايا السوريين الراغبين بالعودة من دول العالم إلى سورية وفق قوائم تم تسجيلها عبر وزارة الخارجية والمغتربين لدى السفارات والبعثات الدبلوماسية.

هيلانه الهندي