ردت الفنانة السورية “شكران مرتجى” بطريقة غير مباشرة على الهجوم التي تعرضت له مع عدد من الفنانين السوريين من قبل اللبنانية “نضال الأحمدية”.

وقالت مرتجى في تغريدة على “تويتر” رصدتها “دراما تريند” أنها لم تعتد مهاجمة أحد والرد على الانتقادات احتراماً لرأي الآخر وليس خوفاً أو قلة حيله.

 
وأضافت في تغريدة ثانية: “لا عتب على جاهل للتفاصيل لا عتب لمن يرى في المحبه تمسيح جوخ وفي الأدب والاحترام للآخرين قلة قيمة شخصية”.

وتابعت: “لمن يرى مايريد وتباً لغريزة القطيع في كل شيء ومبارك من يرى أن المحبة والحب هي كالماء والهواء فعل حياة ..وشكراً لكل من يغرد”.

وفي ختام منشورها، قالت مرتجى: “ومن ينعق لامكان له في مساحتي الصغيرة” الأمر اعتبره رواد مواقع التواصل الاجتماعي موجهاً لـ”نضال الأحمدية”.

 
وكانت نضال الأحمدية قد وصفت مرتجى بأنها غير “مهذبة”، قالت أنها أجرت معها مكالمة، بسبب تهجمها على السوريين وعن حادثة “نانسي عجرم”.

وادعت الإعلامية اللبنانية أن مرتجى استخدمت ألفاظاً وصفتها وفق تعبيرها بـ “الغير أخلاقية”، وأنها قامت بعمل بحضرها (بلوك) بعد انتهاء المكالمة مباشرة

 
كما جددت الأحمدية هجومها على الفنانة “سلافة معمار”، وقالت أن معتصم النهار “بحاجة لطبيب نفسي”، واصفة تيم حسن بأنه “خائن وحقير” وفق زعمها.

دراما ترند