وردت معلومات إلى قسم شرطة الحميدية في حمص حول وفاة الطفل ( عمر . خ ) البالغ من العمر ( 15 ) عاماً، جراء قيامه بشنق نفسه، وذلك في منزل ذويه قيد الإنشاء الكائن في حي باب الدريب بمدينة حمص  وعلى الفور توجهت دورية إلى المكان وبدأت بالتحري وجمع الأدلة .
وبعد جمع الأدلة عثر فرع الأمن الجنائي في حمص على قصاصة ورقية مكتوبة بخط الطفل المتوفي يبين فيها لوالديه سبب انتحاره، ووجد حبل نايلون لون ابيض ملفوف متدلي من السقف، ومدون في القصاصة الورقية: (( أنا آسف يا أبي بس ما عاد أتحمل و هالشي بيريحني و بريحكم مني و بريح أمي )) وبالتحقيق مع والد الطفل المدعو ( سبيع .خ ) أفاد أنه عثر على طفله في منزلهم الثاني قيد الإنشاء متدلياً من السقف بحبل مشنقة، وقام بمساعدة جاره بإنزاله وإحضاره إلى منزله، وأكد أن الطفل خرج من المنزل بعد خلاف عائلي مع والدته عندما طلبت منه إحضار بعض الحاجيات، و تم ضبط إفادة الشهود وأكدت التحقيقات أنه لا توجد يد آثمة في الحادثة وهي قضاء وقدر .


سلمت جثة الطفل المذكور إلى ذويه أصولاً بعد إجراء الكشف الطبي اللازم عليها.

وزارة الداخلية السورية