أكد وزير الاعلام #عماد_سارة في اتصال مع  صحيفة " الوطن" انه اعتباراً من اليوم لن يتم توقيف أي صحفي قبل أن يتم اطلاع وزارة الإعلام على أسباب التوقيف ومسبباته. 
وقال الوزير سارة إن وزير العدل تواصل مع القضاة وأكد على ضرورة عدم اعتقال أي صحفي قبل الرجوع اليه ومن ثم التنسيق مع وزارة الإعلام للوقوف على أسباب الاعتقال وموجباته. 
 وأضاف ان ما حصل مع الزميل كنان وقاف مؤسف وناتج عن الرجوع للقانون العام دون الاخذ بالقانون الخاص اي قانون الإعلام، وهذا ما تم تلافيه على الفور لدى التواصل  مع السيد وزير العدل الذي أبدى كل اهتمام وتعاون. 
وأكد وزير الاعلام أنه منذ علمه بتوقيف الصحفي كنان وقاف تواصل مباشرةً مع  وزير  الداخلية وكان هناك خلط وتشابه في الأسماء، الأمر الذي أدى إلى اعتذار قائد شرطة طرطوس. 
وأكد الوزير سارة أن الزميل كنان سيتم الافراج عنه خلال الساعات القادمة، آملاً ألا تتكرر مثل هذه الحوادث التي تسيء إلى مهنة الاعلام والصحافة، ومؤكداً أن الصحفي يحاسب على ما ينشره بموجب قانون الإعلام وضمن هذا القانون لا يوجد أي توقيف للصحفي.
كما شكر وزير الإعلام كل من وزير الداخلية ووزير العدل على التجاوب السريع والاهتمام لمعالجة الموضوع.