أعلن نائب رئيس مركز التنسيق في منطقة خفض التصعيد بإدلب في سوريا، يفغيني بولياكوف، أن العسكريين الروس والأتراك أجروا تدريبا مشتركا يحاكي صد هجمات لجماعات مسلحة على قوافل عسكرية بمنطقة خفض التصعيد بمحافظة إدلب.

  وأشار إلى أن التدريب كان يهدف إلى صياغة موقف مشترك من حالات طارئة قد تنشأ في أثناء تسيير الدوريات المشتركة في الطريق "إم-4".

وتدربت القوات الروسية والتركية على التعاون والتنسيق في أثناء تسيير الدوريات، واستدعاء الإسناد في حال تعرض الدورية لهجوم، بما في ذلك التصرفات خلال القصف وإجلاء الأفراد والمعدات.

يذكر أن هذا التدريب كان الثاني من نوعه، إذ إن التدريب الأول جرى في أواخر أغسطس الماضي.

سبوتنيك