بالساعة ١٩.٠٠ من تاريخ 2020/8/12 أعلم فرع الأمن الجنائي باللاذقية بدخول السيدة ( سماهر - ع) مواليد ١٩٨٢ إسعافاً للمشفى الوطني باللاذقية بحالة حرجة إثر تعرضها لخمسة عشر طعنة تقريباً بسكين مطبخ على كافة أنحاء جسدها تم إجراء اللازم وتلقيها العلاج وهي بوضع صحي مستقر الآن .  

وبتقصي وجمع المعلومات تبين أن الفاعل هو زوجها ويدعى ( يحيى - ن) مواليد ١٩٧١، ومن خلال المتابعة تم إلقاء القبض عليه ومصادرة أداة الجريمة ( السكين) وعليها آثار دماء زوجته وبالتحقيق معه اعترف بما نسب إليه وذلك إثر خلافات عائلية بينهما .
وسيتم تقديم المقبوض عليه للقضاء أصولاً.