أثار أنس مرورة نجل المسؤول السابق في "الائتلاف السوري" المعارض هشام مروة جدلا على مواقع التواصل الاجتماعي بعد أن أنفق نحو 100 ألف دولار لإعلان جنس مولوده على برج خليفة لدقائق معدودة.

ويعد هذا الحفل الأول من نوعه  للإعلان عن جنس مولود وهو الثاني للزوجين المعروفين على منصات التواصل الاجتماعي بـ(أنس وأصالة).

ونشر الزوجان على منصات التواصل الاجتماعي مقطع فيديو وهما بصحبة أصدقائهما وزوار المنطقة وهم ينظرون إلى واجهة البرج التي تزينت بالألوان، ثم بدأ العد التنازلي لينتهي المقطع بأن ظهرت عبارة "إنه ذكر" على واجهة البرج، وسط فرحة الزوجين الممزوجة بدموع الفرح.

واستهجن كثيرون هذا التصرف واعتبر البعض أنه "لقمة مغمسة بدم الأطفال السوريين والشهداء من شيوخ ونساء ورجال، وأن هذا المبلغ يكفي لفتح مشاريع صغيرة لـ19 عائلة بمعدل 5 آلاف دولار لكل عائلة، لكن معرفة جنس المولود أهم من إعانة فقراء البلد".

المصدر: مواقع التواصل الاجتماعي