هدأ بعض العلماء الألمان من حماسة المتفائلين بإيجاد لقاح ضد فيروس كورونا المستجد في المستقبل القريب، مشيرين إلى أن الفيروس ليس سهلا وسيتخذ وقتا طويلا لإيجاد علاج مناسب له في العالم.

ونقل موقع "تسارغراد" الروسي تصريحات وزيرة التعليم والبحوث الألمانية، آنا كارليسيك، التي قالت: "بالنسبة للقاح فهو سيكون جاهزا بعد سنوات أي خلال النصف الثاني من عام 2021".

وأضافت كارليسيك قائلة: "من المهم بالنسبة لي أن أؤكد أنه لا يتعين على المرء انتظار حدوث معجزة، فمن المهم أن يبقى واقعيا وأن يكون مستعدا لإخفاقات محتملة".

وتابعت الوزيرة، قائلة: "سيقدم العلماء والدول الكثير من العلاجات لكنها لن تكون معالجة بنسبة كاملة، قد يساعد ذلك بعض الأشخاص لكنه لن يساعد الجميع لذلك على المواطنين عدم تصديق كل الاختبارات واللقاحات التي ستخرج إلى العلن بعد مدة".