نقلت صحيفة الوطن المحلية عن مواطنين سوريين شكواهم بتقاضي سائقي التكاسي أجوراً مضاعفة في دمشق، بحجة الانتظار لفترات طويلة أمام محطات الوقود للحصول على البنزين، أو الاضطرار لشرائه بالسعر الحرّ من السوق السوداء.

مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك في دمشق عدي شبلي  أكد أنه سيتم التعاون مع الشرطة، وتوجيه كل من عناصر المرور والتموين لضبط أي مخالفة في تقاضي أجور زائدة، وسوف يتم التحرّي في شوارع دمشق، بسؤال راكبي التكاسي عن الأجرة المدفوعة، من أجل ضبط المخالفين وإحالتهم إلى القضاء.

وطلب شبلي من المواطنين إعلام الجهات المعنية برقم السيارة في حال تقاضي سائق التكسي أجوراً زائدة، لاتخاذ الإجراءات الرادعة بحق كل من يبتز المواطن.