عرض مشهد إباحي على شاشة كبيرة في البرلمان الأرجنتيني، حيث ظهر النائب خوان إميليو أميري وهو يقبل صدر امرأة تجلس بجانبه خلال اجتماع عبر الفيديو كونفرانس.

ووفقا لوسائل الإعلام، لم يعرف النائب أنه متصل بالإنترنت، حيث قام بتقبيل صدر امرأة وشاهدهما البرلمان الأرجنتيني بأكمله من الشاشة الكبيرة، حسبما قالت صحيفة "دي فيلت" الألمانية.

بعد ذلك، أصدر البرلمان قرارا بتعليق مشاركته في الاجتماعات لمدة خمسة أيام، حيث قال في دفاعه عن نفسه إنه لم يكن يعلم أنه كان متصلا بالإنترنت في ذلك الوقت وفقا" لـ" دي فيلت" .

واضطر النائب إلى تقديم استقالته بعد أن ظهر وهو يقبّل صديقته أثناء جلسة على الإنترنت، في واقعة أثارت ضجة في البرلمان الأرجنتيني.

وبعد لحظات من عرض القبلة على شاشة كبيرة خلال نقاش حول ديون المقاطعات، أوقف رئيس البرلمان سيرجيو ماسا الجلسة، وصوّت النواب بالإجماع لصالح تعليق عضوية العامري.