رد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زادة، اليوم السبت، على "تصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الوقحة ضد الجمهورية الإسلامية الإيرانية".

وقال خطيب زادة، في تغريدة له، عبر حسابه على "تويتر"، إن "الشعب الإيراني لن ترعبه التصريحات المتغطرسة الوقحة لنظام الولايات المتحدة المهزوم وعديم القانون"، وذلك حسب وكالة "فارس" الإيرانية.
وأضاف: "شعبنا لن يتوانى عن القيام بأي عمل للدفاع عن عزته. نحن الذين نختار أسلوب الرد على جرائم الولايات المتحدة، ومنها إجراءات الحظر الجنونية وعملية الاغتيال الغادرة للقائد الشهيد سليماني العدو رقم واحد لداعش".

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وجه خلال مقابلة إذاعية مباشرة، رسالة إلى إيران، محذرا إياها من "التلاعب بالولايات المتحدة الأمريكية". وقال "إذا قامت إيران بالعبث معنا، إذا فعلت شيئًا سيئًا لنا، فسنرد بأشياء لم يتم القيام بها من قبل"، متوقعا أن تبرم إيران اتفاقا نوويا جديدا مع الولايات المتحدة إذا فاز في انتخابات 3 نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.