ذكر مصدر أمني ووكالة أنباء الأناضول التركية الرسمية، الجمعة، أن السلطات احتجزت أربعة من رؤساء البلديات في مناطق ذات غالبية كردية، في إطار تحقيقات ذات صلة بالإرهاب.

وقال المصدر والوكالة إن السلطات احتجزت رؤساء بلدية إغدير وسعرد وبايكان وكورتالان، وهم من حزب الشعوب الديمقراطي المؤيد للأكراد.

وتتهم حكومة الرئيس رجب طيب أردوغان حزب الشعوب الديمقراطي بأن له صلات بحزب العمال الكردستاني المسلح، وهو ما أدى إلى محاكمة آلاف من أعضائه وبعض قيادييه، رغم نفي الحزب لهذا.

ومنذ إجراء انتخابات محلية في مارس 2019، تم تغيير رؤساء بلديات في أكثر من نصف المراكز الإدارية التي فاز بها حزب الشعوب الديمقراطي، والبالغ عددها نحو 65 مركزا إداريا، واستبدالهم بأمناء قامت حكومة رجب طيب أردوغان بتعيينهم.

جدير بالذكر أن زعيما حزب الشعوب الديمقراطي مسجونان منذ 2016 بتهم تتصل بالإرهاب، كما تمّ اتهام أعضاء بارزين آخرين في الحزب بدعم الإرهاب، وقالت الحكومة إن لهم صلات بحزب العمال الكردستاني.

skynews