مع ازدياد وتيرة الاستياء الشعبي من ممارسات ميليشيا “قسد” المدعومة أمريكيا تزداد عمليات الاختطاف التي تنفذها الميليشيا بحق الأهالي تحت حجج وذرائع مختلفة حيث أقدمت اليوم على اختطاف عدد من الشبان من قرية المدينة بريف الحسكة الجنوبي بمساعدة قوات الاحتلال الأمريكي.

وأفادت مصادر أهلية لـ سانا بأن مجموعات مسلحة من “قسد” بدعم من قوات الاحتلال الأمريكي طوقت قرية المدينة شرق الشدادي واقتحمتها واختطفت عددا من أبنائها الشباب.

ولفشلها في إدارة مخيم الهول بريف الحسكة الشرقي وتقديم الخدمات الأساسية للمدنيين وزيادة معدلات الجريمة فيه أشارت المصادر إلى أن الميليشيا وبطلب من قوات الاحتلال الأمريكي عمدت إلى ترحيل عدد كبير من الأسر السورية المقيمة في المخيم أغلبيتهم من أرياف دير الزور والرقة متوقعة نقل جزء منهم إلى مخيم العريشة بجانب سد الباسل في ريف الحسكة الجنوبي.

وداهمت مجموعات مسلحة من ميليشيا “قسد” أمس بلدة الهول ومخيم الهول بريف الحسكة الشرقي واختطفت 6 لاجئين بينهم نساء.

وشهد مخيم الهول شرق مدينة الحسكة حالة فوضى وفلتان أمني في ظل عدم قدرة الميليشيا على ضبط الأمور داخله خاصة بعد انتشار السلاح وقتل العديد من عناصر “قسد” وبعض المتعاونين معهم ضمن المخيم.