تسببت الألعاب النارية في تعريض حياة طفل صيني للخطر، حيث قذفته في الهواء عدة أمتار قبل أن يسقط على الأرض مرة أخرى.

وتداولت حسابات التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر طفلا صينيا يضع ألعابا نارية داخل إحدى بالوعات الصرف الصحي، ولم يلبث غطاء البالوعة أن انفتح بفعل انفجار الألعاب النارية دافعا الطفل الذي كان فوقه، في الهواء.

ولم يتمالك الطفل نفسه من شدة الانفجار الذي دفعه في الهواء، حتى سقط دون أن يصاب بأذى بالغ، وسط صدمة أصدقائه.