أظهرت مجموعة من الصور المتداولة عبر وسائل الإعلام الاحترافية والاجتماعية، لحظة درامية، اندفع فيها فيل ضخم خلف سيارة صغيرة في كينيا، بعدما أثارت السيارات العابرة للطريق انتباهها.

انطلقت أنثى الفيل العملاقة تجاه السيارة وبدا أنها مهيأة لدهسها قبل أن يبتعد السائق، وذلك بعدما أثار سائق آخر انتباه الحيوان من خلال الإسراع في الطريق الريفي، حسبما أفادت صحيفة "ديلي ميل".

تم التقاط المشهد من قبل المصور موانغي كيروبي البالغ من العمر 43 عاما، الذي كان ينتظر في سيارة لالتقاط الصور في حديقة أمبوسيلي الوطنية عندما مرت مركبتان أخريان أمامه.

دفع ذلك أمهات القطيع إلى الاقتراب من سيارة رابعة كان ينتظر بها بعض المصورين زملاء موانغي - مما أجبرهم على الفرار. موانغي، من نيروبي، كان في رحلة تخييم في الحديقة الوطنية عندما رأى المشهد الدرامي يتكشف.

وقال المصور: "لقد انقسمنا إلى مجموعتين وكنا في سيارتين. جلسنا بهدوء نتمتع بصحبة الأفيال إلى أن جاءت مركبتان أخريان مسرعتان نحونا وتطلقان الإنذار لإفساح المجال لهم".

وأضاف موانغي:

ليس لدي أي فكرة عن المكان الذي يتجهون إليه، لكنهم كانوا في عجلة من أمرهم وتجاهلوا السرعة المحددة البالغة 40 كم في الساعة (25 ميلا/ الساعة) في المنتزه.
وتابع: "لم أكن أعتقد أن ذلك أثار حفيظة الأفيال كثيرا، حتى رأيت من سيارتي أمهات القطيع تقترب من السيارة الأخرى، التي كانت تحتوي على المصورين الآخرين وهددت بالهجوم".