قتل 5 مسلحين وأصيب 15 آخرين من "فرقة السلطان مراد _الجيش الحر" الموالية لتركيا خلال اشتباكات بين عناصرها، مساء الثلاثاء، في مدينة "سري كانيه" في راس العين شمال سوريا.

وبحسب مصادر محلية فإن الخلاف تمحور بين كتيبة المدعو أبو وليد من جهة وبين كتيبة المدعو أبو مرعي من جهة أخرى، وذلك بسبب الخلافات على تقاسم مادة القمح والمسروقات داخل المدينة.

وأوضحت المصادر بأن الاشتباكات اندلعت من قرية دويرة 4كم شرقي سري كانيه وتوسعت لتشمل المدينة ضمن أحياء الكراج والشارع العام واستمرت لعدة ساعات دون ورود معلومات عن تدخل وساطة من طرف الاحتلال التركي لإيقاف الاشتباك.

وأعلن "المرصد" السوري المعارض كذلك مقتل 5 مدنيين بينهم امرأة وطفل، جراء الاقتتال مساء أمس، بين مسلحي "الفرقة" فيما بينهم.

وأشار "المرصد" إلى أن الاقتتال جاء نتيجة خلاف بين المسلحين على تقاسم موارد حاجز الدويرة.