أرجعت الفنانة ديمة بياعة سبب غيابها عن موسم رمضان 2020 لعدم وجود ما شجعها، ولكونها لم ترغب الحضور فيما عرض عليها من مسلسلات، مبينة أنه عرض عليها مسلسلا "يوما ما" (رافي عزيز، بانة رزق، فهد مرعي، عمار تميم) و"ليالي الشمال" (إخراج وتأليف عماد نجار) الذي صور في السويد، وأبدت أسفها لندرة النصوص الجميلة وعلقت "نادراً لأقول هذا العمل أحببته، أو سمعت عن هذا العمل وأرغب أن أكون فيه".

وأكدت بياعة في لقاء لها مع الإعلامي صبحي عطري، أنها لا تعتمد فيما تأخذ من أدوار على العلاقات التي تبنيها، إنما تتعامل مع الفن على أنه هواية، "الدور عندما أكون أنا له، سوف يأتيني"، مضيفة أنها منذ أن كانت صغيرة وبدأت بالوسط الفني، كانت ضد طرح نفسها أو أن تطلب من أمها طرحها "حتى الآن الكثير من الناس لا يعرفون أنني ابنة مها المصري"، وتابعت "أنا فرحة لأني استطعت فصل اسمي عن اسم أمي وخالتي والعائلة التي أنا فيها، وأشعر أني تعبت كثيراً لأصل للمكان الذي أنا فيه".

وفيما يخص الأعمال التي تشاهدها بياعة خلال الموسم الرمضاني الحالي، تحدثت أنها تتابع "أولاد آدم" (رامي كوسا، الليث حجو)، مؤكدة إعجابها بثنائية الفنانين قيس الشيخ نجيب ودانييلا رحمة، بالإضافة إلى تمثيل مكسيم خليل.

وأشارت إلى أنها شاهدت مقتطفات من "الساحر" (سلام كسيري، حازم سليمان، عامر فهد)، وقليلاً من "النحات" (بثينة عوض، مجدي السميري)، الذي لم تفهمه كما وصفت "يمكن لأني قطعت أول حلقة والثانية وشاهدت الثالثة"، وأكملت "أنا أحب شغل باسل الخياط كثيراً، وقررت مشاهدته فيما بعد"، وأكدت أنها ركزت على المسلسلين المصريين "لعبة النسيان"، و"البرنس" وتشاهد برنامج "رامز مجنون رسمي"، وبخصوصه كشفت أنها تلقت دعوة من "إم بي سي" لتكون ضيفة في برنامج لأروى، ولم تكن تعلم بأن البرنامج لرامز جلال، لكن الحجر الصحي حال دون ذلك، لافتة لكونها تستمتع عندما تشاهد هذا البرنامج.

كما تحدثت بياعة عن علاقة زوجها أحمد الحلو بولديها ورد وفهد من زوجها السابق الفنان تيم حسن، مبينة أن علاقتهم جميلة، وأحمد يعاملهما كوالد وصديق "هو الأب الصديق".

بوسطة