بتاريخ 2020/10/29 ، أعلم قسم شرطة الصليبة باللاذقية من مخفر المشفى الوطني بدخول عدد من المواطنين إسعافاً نتيجة طعنهم بموس كباس بإصابات متفاوتة من قبل أشخاص مجهولين قاموا بسلب جوالاتهم بالعنف ليلاً أثناء سيرهم ضمن شوارع المدينة وتواريهم عن الأنظار عقب ذلك ، تم تخريج المصابين بالطعن بعد تلقيهم العلاج .
ونتيجة المتابعة الجدية والتحري وجمع المعلومات بعد التنسيق و تعميم أوصاف الفاعلين وخلال ٢٤ ساعة تمكن قسم شرطة الصليبة من تحديد هوية الفاعلين وإلقاء القبض على أحدهم بعد نصب الكمين اللازم له أمام أحد محلات الجوالات أثناء محاولته بيع الجوالات المسروقة ويدعى (بكري - ه) مواليد ٢٠٠١ ومصادرة أربعة أجهزة خليوية معه قيمتها حوالي ستة ملايين ل. س إضافة لموسين كباس وبالتحقيق معه اعترف بإقدامه على طعن عدد من المواطنين ليلاً بقصد سلب جوالاتهم وبيعها لاحقاً وذلك بالاشتراك مع المدعو (عمر - ز) مواليد ١٩٩٨ وبالتنسيق مع المقبوض عليه الأول تم استدراج شريكه عمر وإلقاء القبض عليه وتبين أنه فار من الخدمة العسكرية وتم مصادرة سكاكين كباس كانت بحوزته وبالتحقيق معه اعترف بما نسب إليه وأنه شريك بكري بالطعن والسلب بالعنف وبالتوسع بالتحقيق معهما اعترفا بإقدامهما أيضاً على تعاطي الحشيش المخدر وشراء مادة الحشيش من المدعوين (حسن - ج) مواليد ١٩٩٨، و(بشار - د) مواليد ٢٠٠١ تم إلقاء القبض أيضاً عليهما لاحقاً بعد استدراجهما ومصادرة كمية من مادة الحشيش المخدر كانت بحوزة أحدهما .
وسيتم تسليم الأجهزة الخليوية لأصحابها أصولاً وتقديم المقبوض عليهم للقضاء.