مع اقتراب فصل الشتاء، وما يصاحبه من زيادة في معدلات الإصابة بنزلات البرد والإنفلونزا، نحتاج لتناول أطعمة تساعد في تقوية الجهاز المناعي، للوقاية من هذه الأمراض التي حل عليها ضيف جديد أشد فتكاً وهو فيروس كورونا المستجد.

لحماية الجسم من  أمراض الشتاء كـ"الانفلونزا" ونزلات البرد، نصح موقع "ميس ماليني" بتناول 5 أطعمة غنية بالعناصر التي تساعد في تقوية مناعته. وهي:

البطاطا الحلوة
لماذا تميل البطاطا إلى اللون البرتقالي؟. والإجابة هي أن هذا اللون تشكل نتيجة أنها غنية بعنصر "بيتا كاروتين". و"بيتا كاروتين" هو أحد مضادات الأكسدة الطبيعية التي يتم تحويلها إلى فيتامين A، ونقص فيتامين A مرتبط بجهاز المناعة الضعيف. ولذلك ينصح بتناولها من حين لآخر.

الرمان
كثيرون لا يعرفون أن الرمان يعتبر غذاء خارق، وذلك لكونه غني بعناصر غذائية فريدة. وكل جزء من نبات الرمان تقريباً يعتبر مضادا للميكروبات. كما أنه غني بفيتامين C بالإضافة للكثير من العناصر الغذائية الأخرى المقوية للمناعة.

التوت البري
غني بفيتامين "سي"، ومكونات أخرى ثبت أنها تساعد في منع الإنفلونزا من تدمير الجسم. ولذلك فإن شرب كوب من عصير التوت البري يساعد في فترات الألم.

عصير البرتقال
البرتقال من أغنى الأطعمة بفيتامين C، وهو عنصر غذائي يقوي جهاز المناعة ويحمي الخلايا ويعزز إنتاج الخلايا المناعية.

ومع اقتراب فصل الشتاء، يعد عصير البرتقال من أكثر المشروبات المفضلة لدى الكثيرين.

الثوم
كشفت دراسة أن تناول الثوم القديم يومياً قد يقلل من فعالية أعراض الأنفلونزا والبرد. ويحتوي الثوم على مركب يسمى "الأليسين"، والذي يتكون عندما يتم مضغ الثوم، وهو في الواقع يدعم جهاز المناعة.