كشف رئيس ضابطة المكافحة في الجمارك المقدم حكمت العلي عن ضبط قضايا خلال الشهر الماضي بنحو 500 مليون ليرة.
وبيّن العلي لـ«الوطن» أن القضايا شملت عدداً من المواد المهربات أهمها مادة الحديد التي ضبطت في مستودعات بريف طرطوس وكمية من الأدوية المهربة والمخالفة للمواصفات تم ضبطها ضمن وسائط نقل مختلفة بريف دمشق أثناء نقلها بهدف توزيعها وبيعها في السوق إضافة لجملة من الألبسة التركية المهربة، مؤكداً أنه تم التعامل مع هذه القضايا وفق الأنظمة المعمول بها.