أفاد مراسل شام إف إم في السويداء باستشهاد مقاتلين اثنين وإصابة آخرين من الفصائل المحلية، جراء اشتباكات مستمرة مع مجموعة مسلحة نفذت عمليات خطف صباح اليوم على أطراف قرية كناكر في ريف السويداء الغربي قرب الحدود الإدارية لريف درعا الشرقي، وسط معلومات عن استمرار المواجهات والتمشيط بحثاً عن الخاطفين.

وفي ريف إدلب ذكرت"شام إف إم" أن الطيران الحربي استهدف عبر سلسلة من الغارات الجوية مقرات وغرف عمليات ومستودع أسلحة وذخيرة تابعة لمسلحي هيئة تحرير الشام النصرة سابقاً على محاور احسم وشنان وسرجة بجبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، وتحدثت معلومات صحفية عن أن المسلحين القتلى من الجنسية الأوزبكية

كما انفجرت عبوة ناسفة في مدينة الباب الواقعة تحت سيطرة المجموعات المسلحة الموالية لأنقرة بريف حلب الشرقي ما أسفر عن مقتل ثلاثة مسلحين وإصابة آخرين، يأتي هذا في وقت شهدت خلاله منطقة إعزاز في عمق ريف حلب الشمالي انفجار عبوة ناسفة مزروعة بسيارة قرب مخيم شمارين، ما أسفر عن وقوع قتلى وجرحى بين صفوف الميليشيات المدعومة تركياً.

إلى ذلك شنت المجموعات المسلحة المدعومة أمريكياً حملة مداهمات واعتقالات داخل حي الشريدة في بلدة الباغوز الواقعة على سرير نهر الفرات بريف دير الزور الشرقي حيث دخلت عربتان من نوع همر وستُ سيارات دفعٍ رباعي إلى داخل البلدة واعتقلت ستة أشخاص من بينهم طفلان، كذلك قامت ميليشيات قسد وبمساندة طيران الاحتلال الأمريكي بمداهمة قرية غريبة الشرقية في الريف الشمالي واعتقلت ثلاثة أشخاص واقتادتهم إلى جهة مجهولة.

أخيراً، اعتدت قوات الاحتلال التركي ومسلحون موالون لها بالقذائف المدفعية على منطقة عين عيسى والقرى التابعة لها بريف الرقة الشمالي، وأفادت مصادر محلية بأن القصف نُفذ من مراكز تحصيناتهم واستهدف منازل المواطنين ما أدى لوقوع أضرار مادية في المنازل والأراضي الزراعية.