ارتفعت حصيلة الإصابات بفيروس كورونا المستجد “كوفيد 19” إلى أربعة ملايين و962 ألفاً و885 شخصاً حول العالم.

كما أودى الفيروس التاجي بحياة 323 ألفاً و633 شخصاً في 196 بلداً ومنطقة منذ بدء تفشي الوباء في كانون الأول الماضي.

ووفق تعداد أعدته فرانس برس حسب مصادر رسمية حافظت الولايات المتحدة على مركز السبق بين الدول الأكثر تضرراً بالوباء من حيث عدد الوفيات والإصابات مع تسجيلها 91 ألفاً و179 وفاة من أصل مليون و519 ألفاً و986 إصابة وتعافى ما لا يقل عن 283 ألفاً و178 شخصاً.

وبعد الولايات المتحدة تحتل بريطانيا المرتبة الثانية بتسجيلها 35 ألفاً و341 وفاة من بين 248 ألفاً و818 إصابة.

وسجلت بلجيكا أعلى عدد وفيات نسبة لعدد السكان مع 79 وفاة لكل 100 ألف شخص.