بلغ عدد القضايا المحققة في الضابطة الجمركية خلال الربعين الثاني والثالث من العام الجاري 350 قضية بقيمة غرامات تبلغ نحو 10 مليارات و40 مليون ليرة سورية.

وفي تصريح لمندوب سانا أكد الآمر العام للضابطة الجمركية العميد آصف العلوش أن قيمة الغرامات المحصلة عن المدة المذكورة بلغت نحو 2 مليار ليرة سورية وغير المحصلة نحو 8 مليارات ليرة حيث تمت المصالحة على قسم كبير من القضايا وملاحقة القضايا التي لم تتم المصالحة عليها أمام المحكمة الجمركية المختصة.

وكشف العميد العلوش أن البضائع المصادرة في القضايا المحققة خلال الربعين الثاني والثالث من العام الجاري شملت الأدوية والألبسة والدخان والعملات والمعادن وأسطوانات الغاز والغذائيات واللحوم والمازوت والمشروبات والمواشي والموبايلات والكهربائيات مبينا أن هناك عددا من القضايا لبضائع ذات منشأ تركي تضم الخيوط وقطع تبديل السيارات ورولات الورق والأنابيب والاكسسوارات.

وأكد العلوش أن دوريات الضابطة تكثف عملها لمكافحة التهريب بهدف حماية الاقتصاد الوطني والصناعة المحلية من خلال الانتشار على كل المحاور الجمركية والتأكد من حمولة السيارات الشاحنة والتحقق من مطابقة البيانات الجمركية للبضائع.

يذكر أن قيمة الغرامات الجمركية المحصلة عن القضايا المحققة من قبل المديرية العامة للجمارك بلغت العام الماضي تسعة مليارات ليرة سورية وشملت المواد المصادرة.. الألبسة والأدوية والمواد الغذائية ومستحضرات التجميل وقطع التبديل والكهربائيات.