قتل مسلحين اثنين من التنظيمات المسلحة، إضافة إلى سائق سيارة مفخخة استهدفت حاجزا لهم بريف محافظة الحسكة، شمال شرقي سوريا.
وأفادت وكالة "سبوتنيك" أن اثنين من تنظيم "تجمع أحرار الشرقية"، قتلا ظهر اليوم الجمعة ، بانفجار سيارة مفخخة استهدفت حاجزهم في قرية تل الجنب بمحيط بلدة مبروكة غربي رأس العين شمال غربي الحسكة.

ولم يتضح خط السير الذي سلكته العربة المفخخة قبل انفجارها في الحاجر، نظرا لمقتل جميع من كانوا في الموقع، ولأن الحاجز المستهدف يقع في منطقة تماس ومفترق طرق بين المناطق الخاضعة لسيطرة الفصائل "الكردية" والتركمانية"، الموالية للجيشين الأمريكي والتركي، على التوالي.

وتابعت بأن الأنفجار آدى أيضا لمقتل الشخص الذي كان يقود السيارة المفخخة التي استهدفت الحاجز.

وعلى مدى الأيام الأخيرة، تشهد مناطق سيطرة الفصائل "التركمانية" والفصائل "الكردية" بريفي الحسكة والرقة اشتباكات مسلحة يتخللها قصف عنيف متبادل بالأسلحة الثقيلة بين الطرفين.