شهد موقع بالجبال الغربية من بلدة عين حلاقيم بريف مصياف الغربي، حملة تشجير نحو 2000 غرسة زيتون على مساحة 100 دونم من الأراضي التي تعرّضت لحرائق الصيف الماضي.

وبيّنَ محافظ حماة محمد طارق كريشاتي لـ«الوطن» أن هذه الحملة تستهدف غرس نحو 25 ألف غرسة زيتون في عدة مواقع بريف المحافظة الغربي التي تعرضت لحرائق، موضحاً أن هذه الفعالية شهدت مشاركة واسعة من الأطفال والأهالي وأسر الشهداء وجرحى الجيش العربي السوري.

وبيّنَ مدير محافظة حماة في الأمانة السورية للتنمية أحمد الخضر، أن التشاركية والتعاون مع المحافظة ومنظمة sos والمديريات المعنية، سيسهم في إعادة الغطاء النباتي لقرى منطقة مصياف التي تعرّضت للحرائق.

وأوضح أن الحملة تتضمن إعادة زراعة ألف دونم من المواقع المحروقة بريفي مصياف والغاب.

وبيّن مدير زراعة حماة عبد المنعم صباغ أنه، وفور إخماد الحرائق، تم العمل على حصر الأضرار ووضع خطة لإعادة تشجير المناطق التي تعرّضت للحرائق.

الحملة نفّذتها محافظة حماة بالتعاون مع الأمانة السورية للتنمية ومنظمة (SOS Chrétiens d’Orient) «نجدة مسيحيي الشرق»، وبمشاركة فعاليات رسمية وشعبية.

الوطن