أعلنت السلطات الألمانية أن مرتكب عملية الدهس في مدينة ترير الألمانية كان تحت تأثير الكحول، ونفى وجود أي دوافع إرهابية وراء هجومه.

وأكدت الشرطة الألمانية مساء الثلاثاء، ارتفاع عدد ضحايا الهجوم في ترير إلى 4 أشخاص، إضافة إلى إصابة 15 شخصا بجروح.

وأشارت السلطات إلى أن منفذ الجهوم دهس الناس بسيارته بشكل متعمد.

وكشف مكتب المدعي العام المحلي أن مرتكب الهجوم، هو رجل من مواليد المدينة، عمره 51 عاما، ولم تكن له أي سوابق جنائية.

وأضاف المكتب أن الرجل كان تحت تأثير الكحول أثناء تنفيذه الهجوم، وقد تكون لديه اضطرابات نفسية. وأكد أنه لا يوجد أي دليل على وجود دوافع إرهابية أو سياسية وراء الهجوم.

المصدر: وكالة رويترز