قتل وأصيب 23 عنصراً من قوات الاحتلال التركي ومرتزقتها الإرهابيين بانفجار سيارة مفخخة عند مدخل مدينة رأس العين بريف الحسكة الشمالي الغربي.

وأفادت مصادر محلية وإعلامية متطابقة بأن انفجار سيارة مفخخة بكميات كبيرة من المتفجرات عند المدخل الجنوبي لرأس العين المحتلة أدى إلى مقتل جنديين من قوات الاحتلال التركي و7 إرهابيين من تنظيم ما يسمى “لواء السلطان مراد” المدعوم من النظام التركي وإصابة أكثر من 14 إرهابياً بعضهم بحالة حرجة ما يرجح زيادة عدد القتلى.

ولفتت المصادر إلى أن التفجير تسبب أيضاً باستشهاد مدنيين وجرح عدد آخر تصادف وجودهم عند مدخل المدينة.

وبينت المصادر أن حالة من الرعب والفوضى سادت بين صفوف الإرهابيين في حين هرعت سيارات الإسعاف لإجلاء القتلى والمصابين منهم وسط طوق أمني فرضوه على المنطقة المحيطة بالمدخل الجنوبي للمدينة.

وفي الـ 24 من الشهر الفائت قتل عدد من مرتزقة النظام التركي من التنظيمات الإرهابية وأصيب آخرون بانفجار سيارة مفخخة في مدينة عفرين بريف حلب الشمالي الغربي والتي تسيطر عليها التنظيمات الإرهابية المرتبطة بالنظام التركي.