بعد منافسات الأسبوع الثامن من دوري كرة القدم الممتاز، وما رافق بعضها من حالات شغب وخروج عن النص، وخصوصاً مباراة جبلة وضيفه تشرين، أصدر اتحاد كرة القدم عدة قرارات تتضمن عقوبات انضباطية، بحق بعض الأندية واللاعبين والإداريين والفنيين، وكان لنادي جبلة النصيب الأكبر منها، فقد أوقف لاعب جبلة حمزة الكردي أربع مباريات، وتم إيقاف اللاعب ماهر عباس مدة عام كامل، مع اقتراح فصله من المنظمة، كما غرّم الاتحاد نادي جبلة بمبلغ ٥٠٠ألف ليرة.
ولقيام جمهور جبلة بالشتم ورمي الملعب بالحجارة والزجاجات الفارغة للمرة الثالثة، قرر الاتحاد إقامة مباراة لنادي جبلة على أرضه من دون جمهور، وتغريم النادي بمبلغ مليون ونصف مليون ليرة، مع نقل مباراة للنادي خارج أرضه، وإيقاف رئيس نادي جبلة سامر محفوظ عن مرافقة فريقه مباراتين متتاليتين، وإيقاف عضو مجلس إدارة النادي محمود فتينة عن مرافقة فريقه أربع مباريات متتالية، وإيقاف المعالج الفيزيائي للنادي حامد ابراهيم لمدة عام كامل، مع تغريم النادي بمبلغ ١٠٠ألف ليرة، وإيقاف اللاعب حازم جبارة أربع مباريات متتالية.
كما غرم الاتحاد نادي تشرين ٥٠٠ ألف ليرة لقيام جمهوره برمي الملعب بالحجارة والزجاجات الفارغة، و٥٠٠ألف ليرة أخرى لقيام جمهوره بالشتم.
وقرر الاتحاد إيقاف لاعب نادي الوثبة مباراة رسمية واحدة، وإيقاف مساعد مدرب الكرامة مرهف دحبور مباراة واحدة أيضاً.

صحيفة الثورة