أعلن المتحدث باسم الجيش الليبي اللواء أحمد المسماري اليوم عن إسقاط 13 طائرة مسيرة تابعة للنظام التركي في الأجواء الليبية خلال الساعات الأخيرة.

ونقل موقع بوابة الوسط عن المسماري قوله في تصريح إن المناطق من الشويرف إلى نسمة إلى مزدة شهدت خلال الـ 72 ساعة عملا كبيرا لوحدات الدفاع الجوي وسيتم تنفيذ عمليات جديدة في غريان والهيرة مؤكدا أن المنطقة الساخنة من الوشكة إلى حدود تونس تحت الاستطلاع الجوي لسلاح الجو الليبي بالكامل.

وكان الجيش الليبي أعلن الليلة الماضية إسقاط طائرة مسيرة تابعة لقوات النظام التركي بالقرب من منطقة القريات جنوب العاصمة طرابلس.

وأضاف المسماري “إن القوات الجوية الليبية بدأت باستعادة السيادة الكاملة على عدة مناطق ليبية” موضحا أن الأنباء عن انسحابات نفذها الجيش الوطني الليبي “غير صحيحة” وإنما إعادة تموضع ضمن خطط عسكرية.

كما أشار المسماري إلى مقتل أكثر من 54 من القوات الموالية لحكومة الوفاق ومن جنسيات أخرى وأسر آخرين.

وتعاني ليبيا منذ عدوان حلف شمال الأطلسي “ناتو” عليها عام 2011 حالة من الفوضى والانفلات الأمني في ظل انتشار السلاح والتنظيمات الإرهابية التي تحاول فرض نفوذها وسيطرتها على مختلف المدن والمناطق ولا سيما في العاصمة طرابلس التي تنتشر فيها ميليشيات حكومة الوفاق المدعومة من النظام التركي.