أدان الأمين العام للمؤتمر العام للأحزاب العربية قاسم صالح بشدة الجرائم الإرهابية في سورية.

وقال صالح في تصريح اليوم إن هذه الجرائم التي يرتكبها تنظيم “داعش” الإرهابي تأتي “استكمالاً للاعتداءات الصهيونية المتكررة على الأراضي العربية السورية” مؤكداً أن هذا التنسيق في استهداف سورية لم يكن ليحصل لولا دعم الولايات المتحدة.

واستنكر صالح بشدة استمرار الولايات المتحدة بتقديم الدعم المباشر إلى الكيان الصهيوني لاستهداف سورية إضافة إلى دعم التنظيمات الإرهابية.

وطالب صالح مجلس الأمن الدولي بالاضطلاع بمسؤولياته في إطار ميثاق الأمم المتحدة واتخاذ إجراءات حازمة وفورية لوقف هذه الاعتداءات الإرهابية الصهيونية المتكررة على الأراضي السورية.