حثت أخصائية الأمراض الجلدية الألمانية يائيل آدلر على عدم تجاهل التغيرات التي تحدث في الجلد حيث يمكن أن تكون مؤشرا للإصابة بأمراض خطيرة.

وقالت آدلر في مقابلة مع مجلة "فوكس" الألمانية: "إن التغييرات الجلدية المختلفة يمكن أن تشير إلى وجود أمراض خطيرة. لذلك، يمكن أن يكون حب الشباب والإحمرار والتهيج نتيجة لأمراض الأعضاء الداخلية، ويمكن أن تشير الإكزيما إلى مشاكل في المعدة أو الأمعاء".

وشددت آدلر على ضرورة إيلاء اهتمام خاص للحكة وخاصة تلك التي تظهر دون سبب واضح.

وأضافت أدلر: "هذه علامة تحذير يمكن أن تشير إلى اضطرابات التمثيل الغذائي مثل مرض السكري وكذلك السرطان".
وأشارت الطبيبة إلى ضرورة استشارة الأطباء في حال وجود أي تغييرات في الجلد.