أعلنت منظمة الصحة العالمية أنها علقت استخدام الدواء المضاد لمرض الملاريا في اختباراتها لعلاج فيروس كورونا في اجراء وقائي مشيرة إلى أن استخدام العقار ليس فاعلاً وقد يكون ضاراً.

ونقلت رويترز عن المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهنوم غيبريسوس قوله في مؤتمر صحفي “إنه تقرر تعليق استخدام عقاري (كلوروكين) و(هيدروكسي كلوروكين) في برنامج (تجربة التضامن) للأدوية المحتملة لعلاج المصابين بفيروس كورونا” موضحاً أن القرار يأتي بعد نشر دراسة في مجلة “ذي لانسيت” الطبية التي اعتبرت أن اللجوء إلى الكلوروكين أو مشتقاته مثل هيدروكسي كلوروكين للتصدي لكوفيد19 قد يكون ضاراً.

وسبق أن أعلنت مجموعة من الدول بدء اعتماد هذين العقارين لعلاج المصابين بفيروس كورونا كما أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مرارا فعالية “كلوروكين” و”هيدروكسي كلوروكين” في هذا المجال.

وأطلقت منظمة الصحة العالمية برنامج “تجربة التضامن” في 18 اذار الماضي لإجراء اختبارات سريرية دولية من المرحلة الثالثة والرابعة مع شركائها بهدف المساعدة على إيجاد علاج ناجع لمرض كوفيد 19 الذي يسببه فيروس كورونا حيث يقوم البرنامج على مقارنة 4 خيارات علاجية مع مستوى الرعاية المعتاد لتقييم الفعالية النسبية لكل منها في معالجة الوباء.

وكالات