أعلنت وكالة الأدوية النرويجية اليوم عن إطلاق تحقيقات في وفاة 23 شخصاً بعد تلقيهم لقاحاً ضد فيروس كورونا.

ونقلت وكالة سبوتنيك عن الوكالة قولها في بيان أنه “تم تسجيل 23 وفاة مرتبطة باللقاحات جميعها بين كبار السن الذين تزيد أعمارهم على 80 عاماً ويعانون من سوء الحالة الصحية” مضيفا أنه تمت دراسة 13 حالة قد تكون الآثار الجانبية الشائعة ساهمت في تفاقم المرض لديها.

وقام المعهد الوطني للصحة بتغيير طفيف في التوصيات الخاصة بتطعيم المرضى الأكبر سنا المصابين بأمراض خطيرة.

وقلل متحدث باسم وكالة الادوية من أهمية هذه الحوادث معتبرا أنه لا يوجد سبب للقلق وقال: “من الواضح أن هذا اللقاح له عامل خطر ضئيل للغاية مع استثناءات قليلة عندما يتعلق الأمر بالمرضى المسنين ذوي الصحة السيئة”.

هذا وبدأت النرويج حملة تطعيم بلقاح فايزر الأميركي ضد فيروس كورونا المستجد في الـ27 من كانون الأول الماضي وكان سكان دور رعاية المسنين في أوسلو أول من تلقوا التطعيمات.