تسببت موجة البرد التي تضرب اليابان منذ منتصف ديسمبر/ كانون الأول الماضي، من تشكيل غطاء كثيف من الثلج على أسطح المنازل في عدد من المحافظات اليابانية.

وتم تداول مقطع فيديو عبر صفحات التواصل الاجتماعي، يظهر محاولة رجل لإزالة الثلوج المتراكمة على السقف، مما تسبب بعد فترة قليلة في "انهيار ثلجي" حقيقي.

وأظهرت هذه اللقطات القصيرة التي تم تصويرها في مدينة يوزافا بمحافظة أكيتا اليابانية، أنه في بعض الأحيان يمكن أن تتراكم كمية هائلة من الثلوج على سطح المستودع والتي انهارت في وقت واحد.

وكان هناك مجموعة من الرجال خارج المستودع بينما كان الرجل يحاول إنزال الكتل الثلجية المتراكمة على السقف في إسقاطها على الأرض بعصا طويلة، وفجأة انهارت الثلوج مباشرة بارتفاع المبنى نفسه.

وعلى الرغم من أن الفيديو بدا مضحكا، ولم يصب أي شخص جراء هذا "الانهيار الثلجي"، إلا أن السلطات المحلية شهدت في الواقع حوادث عديدة خلال عملية إزالة الثلوج في المحافظة المعنية.

ففي 7 يناير/ كانون الثاني الجاري، ووفقا لوكالة أنباء "كيودو" اليابانية، فقد سجلت السلطات اليابانية 13 قتيلا ونحو 250 جريحا، وأفادت بأن أربعة أشخاص قد لقوا حتفهم، بسبب انهيار ثلجي متراكم على أسطح منازلهم.