بهدف إعادة استثمار المجاميع الإرهابية واستخدامها لتنفيذ مخططات واشنطن بالمنطقة قامت قوات الاحتلال الأمريكي بنقل العشرات من إرهابيي تنظيم “داعش” من السجون التي تسيطر عليها ميليشيا “قسد” في محافظة الحسكة إلى قاعدة قوات الاحتلال في التنف على الحدود السورية الأردنية.

وذكرت مصادر أهلية لمراسل سانا أن الاحتلال الأمريكي نقل 70 إرهابيا من تنظيم “داعش” المحتجزين في سجن الثانوية الصناعية في مدخل مدينة الحسكة الجنوبي إلى قاعدتها غير الشرعية في التنف.

وأشارت المصادر إلى أن قوات الاحتلال الأمريكي في التنف توفر ملاذا آمنا للإرهابيين في المنطقة وتدعمهم بالأسلحة وتوفر لهم الحماية خلال تنقلهم من مكان لآخر لتنفيذ مخططاتهم العدوانية على سورية.

ونقلت قوات الاحتلال الأمريكي في الخامس من الشهر الجاري عبر إحدى حواماتها إلى قاعدتها في التنف 10 من إرهابيي “داعش” المحتجزين بسجن “كامب البلغار” شرق مدينة الشدادي و50 إرهابياً من سجن الثانوية الصناعية في الحسكة.